أخبار ساخنة

لماذا نحتفل بيوم الأم في العالم؟

عدد المشاهدات:

يحتفل العديد من دول العالم بيوم الأم في 21 مارس. وهو احتفال سنوي يقام في تواريخ مختلفة و مناسبة مهمة لتكريم دور الأمهات وتقديرهن على ما يقدمنه لأبنائهن. 

لماذا نحتفل بيوم الأم في العالم؟


فالأم هي أول من يعرفنا في حياتنا وتقدم لنا الحب والرعاية والدعم اللازم لنمونا وتطورنا. ويتم الاحتفال بيوم الأم في العديد من الدول حول العالم لتعزيز الروابط العائلية والمجتمعية وتبادل الهدايا والعبارات الودية مع الأمهات. 

يعود تاريخ احتفال العالم بيوم الأم إلى القرن العشرين. حيث تم تأسيس فكرة إنشاء هذا اليوم على يد الناشطة الأمريكية آنا جارفيس لتكريم والدتها التي توفيت عام 1905. يعد يوم الأم فرصة لإظهار التقدير للأمهات وتقديم الشكر لهن على ما يقدمنه من حب ورعاية، وتقوية العلاقات العائلية والمجتمعية.

كواليس الاحتفال بيوم الأم: تعرّف على قصته وأصوله

يتم الاحتفال بعيد الأم في العديد من دول العالم، ويشكل هذا اليوم فرصة لتقدير الأمهات والتقدير لدور المرأة في المجتمع. في المملكة المتحدة وأيرلندا، يتشابه يوم الأم مع عطلة أخرى تُدعى Mothering Sunday. بدأ هذا الاحتفال في القرن السادس عشر كعطلة كاثوليكية، وكان الناس يزورون الكنيسة "الأم" في الأحد الرابع من الصوم الكبير.

لماذا نحتفل بيوم الأم في العالم؟


 وكان الأطفال يقطفون الأزهار لصنع باقات لأمهاتهم في هذا اليوم. وتطور هذا التقليد بمرور الوقت إلى تقديم الهدايا في يوم الأمومة، وأصبح الاحتفال به أكثر شيوعًا خلال القرن العشرين. وفي الخمسينيات من القرن الماضي، بدأ التجار في استغلال هذه الفرصة التجارية وترويج تقاليد الاحتفال بهذا اليوم في المملكة المتحدة.

تاريخ يوم الأم: من كان أول من احتفل بهذه المناسبة؟

يعود تاريخ تقاليد يوم الأم أو بعيد الأم في الولايات المتحدة إلى الناشطة الاجتماعية آنا جارفيس. وقد شكَّلت جارفيس نوادي لتعزيز السلام والصداقة خلال الحرب الأهلية الأمريكية (1861-1865). وكان لها حلمٌ بتخصيص يوم للاحتفال بالأمهات حول العالم.

جارفيس كانت تفتخر بأمها وبما تقدمه الأمهات للإنسانية، وهي السبب وراء بداية احتفالات يوم الأم في الولايات المتحدة. فقد سمعت جارفيس والدتها تصلي من أجل إحياء يوم للاعتراف بالخدمة التي تقدمها الأمهات للإنسانية. 

وبعد وفاة والدتها، بدأت جارفيس في الحملات للمطالبة بتخصيص يوم للاحتفال بالأمهات حول العالم. ونتيجة لذلك، تم تخصيص يوم للأم في العديد من الدول ليكون عطلة معترف بها تكريما لجميع الأمهات.

آنا جارفيس ‏ ناشطة أميركية ولدت في 1864م. تعد مبتكرة يوم الأم، كانت أمها دائماً تردد العبارة التالية: «في وقت ما، وفي مكان ما، سينادى شخص ما بفكرة الاحتفال بعيد الأم» وتترجم رغبتها هذه في أنه إذا قامت كل أسرة من هذه الأسر المتحاربة مع بعضها بتكريم الأم والاحتفال بها سينتهى النزاع والكره الذي يملأ القلوب،

موعد الاحتفال بعيد الأم 

وكما هو دارج في بعض الدول تختلف طرق الاحتفال بيوم الأم من دولة إلى أخرى حول العالم. في بعض الدول مثل أستراليا وجنوب إفريقيا والولايات المتحدة، يحتفلون باليوم الثاني عشر من شهر مايو، وتكون الزهرة الرسمية المهداة هي القرنفل. وتحتفل العديد من الدول الأخرى، مثل نيوزيلندا وكندا والهند، في نفس التاريخ.

لماذا نحتفل بيوم الأم في العالم؟


أما في مصر وبعض الدول العربية الأخرى. فيكون الاحتفال في 21 مارس، وهو أول أيام الربيع. بينما في تايلاند، يتم تكريم الملكة في 12 أغسطس بمناسبة يوم الأم.

وفي روسيا، كان للاحتفال بعيد المرأة في 8 مارس. لكنه تم تحويله إلى الأحد الأخير من شهر نوفمبر، على الرغم من استمرار تقديم الهدايا في شهر مارس.

وبغض النظر عن التقاليد والثقافات المختلفة. فإن الخصائص المشتركة بين جميع الاحتفالات هي تكريم الأمهات والنساء اللواتي ساهمن في جلب الخير والسلام إلى العالم.

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-