أخبار ساخنة

فوائد ومخاطر العلاقة الزوجية اليومية هل هي مفيدة أم مضرة؟

عدد المشاهدات:

مجلة الموضة -يستعرض "موقع الكونسلتو" في التقرير التالي، فوائد العلاقة الزوجية يوميًا، وفقًا لموقع "Verywellmind". فوائد العلاقة الزوجية يوميًا.

فوائد ومخاطر العلاقة الزوجية اليومية هل هي مفيدة أم مضرة؟

فوائد ومخاطر العلاقة الزوجية اليومية هل هي مفيدة أم مضرة. يوجد بعض الأزواج الذين لا يهتمون بممارسة العلاقة الحميمة بشكل يومي. وقد يعزو ذلك إلى عوامل مختلفة مثل الإجهاد والتعب أو ضعف الرغبة الجنسية. ومع ذلك، فإن الجماع يعتبر عاملاً مهماً للحفاظ على الصحة العامة. إذ يوفر مجموعة مذهلة من الفوائد على الصعيدين العضوي والنفسي عند المواظبة عليه.

وفقًا لموقع "Very wellmind"، فإن ممارسة العلاقة الحميمة بشكل يومي يساعد في تحسين الحالة المزاجية. وتقليل الإجهاد والقلق، وتحسين النوم، وتعزيز الثقة بالنفس، وتحسين العلاقة الزوجية وزيادة الإحساس بالقرب والتواصل. ومن الجدير بالذكر أن هذه الفوائد ليست مقتصرة على الصعيد النفسي فحسب. بل تشمل أيضًا تحسين الجهاز المناعي وتقليل خطر الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية.

أهم فوائد العلاقة الزوجية اليومية للجسم و الصحة النفسية

توفر العلاقة الزوجية اليومية مجموعة مذهلة من الفوائد الصحية والنفسية للجسم، ومن أهم هذه الفوائد:

فوائد العلاقة الزوجية اليومية للجسم

توفر العلاقة الزوجية اليومية العديد من الفوائد الصحية، وتشمل تحسين اللياقة البدنية. يرجع ذلك إلى النشاط البدني المبذول أثناء الجماع. حيث تؤكد جمعية القلب الأمريكية أنه يعادل ممارسة التمارين الرياضية معتدلة الشدة، مثل المشي السريع. كما أن الجماع يساعد على تحسين قوة العضلات وزيادة التحمل البدني. بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن يساعد الجماع في تحسين صحة العظام والمفاصل، وتقوية جهاز المناعة. مما يؤدي إلى تحسين الصحة العامة للجسم.

اقرأ أيضًاإليك 5 طرق فعالة لتتعامل مع الزوجة المهملة

تشير الأبحاث إلى أن ممارسة العلاقة الحميمة يوميًا يمكن أن يساعد على تقوية جهاز المناعة. وتعزيز قدرة الجسم على مكافحة العدوى. وبالتالي يمكن أن يؤدي إلى تقليل احتمال الإصابة بالعديد من الأمراض المعدية، مثل نزلات البرد والإنفلونزا. بالإضافة إلى ذلك فإن الجماع يساعد على زيادة إنتاج المواد الكيميائية الجسمانية التي تحسن المزاج وتخفف الإجهاد والقلق. مما يؤدي إلى تحسين الصحة النفسية للأزواج.

كشفت دراسة أجريت عام 2018 عن أن الأزواج الذين يمارسون العلاقة الحميمة بشكل يومي يتمتعون بذاكرة قوية. حيث تحسن تدفق الدم المحمل بالأكسجين إلى المخ خلال الحركات التي يقوم بها الجسم أثناء الجماع. مما يعزز وظيفة الدماغ ويحسن الذاكرة.

  • تساهم العلاقة الزوجية اليومية في فقدان الوزن، حيث يحرق الجسم السعرات الحرارية أثناء الجماع ويزيد معدل الأيض. وبالإضافة إلى ذلك يمكن أن يؤدي الإحساس بالرضا والاسترخاء. الناتج عن العلاقة الحميمة إلى تقليل الطعم الزائد والإفراط في تناول الطعام.
  • يعد الجماع اليومي مفيدًا في تخفيف الآلام الجسدية. حيث يفرز المخ خلال العلاقة الحميمة هرمونات الأندروفين التي تعمل كمسكن للألم وتخفف التوتر العصبي.
  • تعمل العلاقة الزوجية اليومية على تحسين صحة القلب. حيث يزيد من تدفق الدم المؤكسج إلى جميع أجزاء الجسم. وتعمل على خفض ضغط الدم وتقليل خطر الإصابة بأمراض القلب والسكتات الدماغية.
  • كما أن الجماع اليومي يمكن أن يساعد في تحسين جودة النوم والحفاظ على النوم العميق. حيث يفرز المخ خلال العلاقة الحميمة هرمون الأوكسيتوسين الذي يعمل على تقليل مستويات الإجهاد والقلق وتحسين الاسترخاء.

فوائد العلاقة الزوجية اليومية للصحة النفسية

ممارسة الجنس بشكل يومي له العديد من الفوائد الصحية على الجسم والعقل. فعند ممارسة العلاقة الزوجية،

يقوم المخ بإفراز هرمون الدوبامين الذي يشعر الشخص بالسعادة والراحة. وبشكل عام، تقل الهرمونات المرتبطة بالإجهاد النفسي، مثل الكورتيزول والأدرينالين، عند ممارسة العلاقة الزوجية بشكل منتظم. كما تساعد هزات الجماع على التخلص من الأرق. لأن المخ عند الشعور بالنشوة الجنسية يفرز هرمون البرولاكتين، الذي يحسن جودة النوم. بالإضافة إلى ذلك، يوفر الجماع اليومي حماية كبيرة ضد الإصابة بالاكتئاب. لأن النشاط الجنسي يساعد المخ على إنتاج المزيد من هرمون السيروتونين، المسئول عن تحسين الحالة المزاجية واستقرار الصحة العقلية. لذا، يجب على الأزواج الاستمرار في ممارسة العلاقة الحميمة بشكل منتظم لتحسين جودة حياتهم الجنسية والصحية بشكل عام.

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-